الأربعاء، 28 ديسمبر 2011

زَهْرَة الصَبَارْ..!!





أبيت الليل ,,

أُلَمْلِمُنِي واعاود تأهيل ,

الانكسارات اليومية 

وفي صباحات اليوم التالي 

أجدني انكسرت ..

مع اول بزوغ شمس الغدي 

اي جنون هذا ؟ 

واي احتراق انا فيه اعاني ؟ 

حُرِم عليَّ الكرى 

وجفوني في اساها 

صارت تعاني ,,

كيف اليوم البقاء ,,

في حقل ملغم بالأشواك 

من كل الفيافي ..

والصحاري فلا أراكِ

الا انت يا حبيبة 

قادرة على الشموخ 

وحدك تهزمين الطبيعة 

لما سميت ،

بزهرة الصبار 

هل لحملك بأحشائك الأشواك 

ام تعود جمالك الفتان 

على وخزها وكأنه 

اوكسجين الحياة ! 

فعلا أنت جبارة 

قاسية متمسكة ,,

لك جذور تسعى من ,,

أجل البقاء ..

في حين نحن في وحشة 

الاحتراق ,,

وعلى هامش

الفقد والضياع 

نُلَمِع ذواتنا ,,

من كل مساء ....

ونعاود الكرة ....

عل وعسى يهفهف الريح 

بنسيم عليل ينعش القلب الحزين 

ويعطينا جرعة من امل 

لمكافحة مرار 

اللحظ والسنين ! 



Douja 

10/7/2011

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني جدا رأيكم بكتاباتي الأدبية ..أأمل في نقدكم البناء مع فائق احترامي