الأربعاء، 4 يناير، 2012

مرآة بلآ انعكاس ..!!




يا روح ...

هزت عرش القلوب ,,,
هات المرايآ واكسريها ..
فماعادت فيها انعكاس الحنايا 
غدت الروح في انسيابات
ألم مرير ...
ضفائر تساقطت وبدى المشيب ,,
وجرح راعف يشوب الوجه...
تشوهات كثيرة..
بدد الملامح ,,,
وغزاه تجاعيد السنين 
أرده شاحب المضامين ..

تشقق وجفاف كسا الجبين ..
إختناق أنفاس بكل شهيق 
وزفير أبى أن يستكينَ ..

غصة وأدت صرخة وهي في أنين .
فتحجرت الدمعة داخل مقلتي الصبا 
فصارت هرمة بين ثنايا...
لظى الجحيم ..

انحنت ...فهوت

في جب الأحزان ...

وأخذت المطاردة تلو العذابَ 
تتسرب فتشربت الشرايين ضياع 
وارتحل الحب في الفيافي ,,,
دموع حارقة تنهمر في ريب وظنون 
تارة تموج ...
والأخرى في أفول !

ما أقسى أن نغتال الشعور 
وندفنه مع الآه في طي الصدور ..
وننحر اللهفة في ريعان تفتحها
بالصلب على قارعة الهوان ..


تِيْه ...

ضيق القلب بما يلقى
في محراب الدجى يسري فتور 
اليوم كفَرتُ بحروف الحب 
وبكل طلاسيم الهوى ..
وأبجديات الجنون ..

سمعت ..

كثيرا بأن لآ نبحث عنه
بل هو سوف يأتينا ,,
انتظرت طويلآ ...طويلآ 
ولآ اقترب لأراضينا ..
تسائلت لما الجفا كثيف النزول عليَّ 
وبما أروي نار الجوى في فؤادي 
وجدت الغرام في كل زمانٍ..
الآ أن أجد قلبا ..
في انتظاري يحويني ...


بدفء أنفاس وطيب المنايا 
كيف لي اليوم ان أحيا 
وفي سراب الحياة انا أعاني 
ليس لي نبض ولآ كيان !

شبه أنثي ..

محطمة على أطلال الظلام 
تعبث بها شياطين الحيرة والفكر الشريد 
تزج بها في دهاليز الهجر والنسيان ..


ربما ...


كنت يوما إثم في الإفتعال 
فها انا اليوم في موتي أنفجر ..
بهمس أفقدني البصر وكل جميل 
كيف ان يولد الفرح من رحم أرض بور 
لا نبت فيها ولا شجر !
ولما الحكايا اندثرت واضمحلت..
وعلى رؤى العيون 
الكل تشتت وبؤس المفر ..
الموت جاء بعجالة وهناك المستقر 
وجثمت رياح الغدر ملقحة بالصخب ..
لتضحضح من خيوط الآهات 
عقود مرصعة بالغضب ..
والخوف أعدم فيَّ 
نوم الجفون من زمن !
شرايني فاضت أسى موجعآ 

فعذرا ...

منك يا روح ان صفدتك اليوم 

فهذي النوى..
أوردتني فتائل من لهب . !




28/5/2011
khédidja 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني جدا رأيكم بكتاباتي الأدبية ..أأمل في نقدكم البناء مع فائق احترامي