الأحد، 12 فبراير، 2012

!! هوَس الظمأ






من مسافات الاحتراق ،  ورحم الإشتهاء ات المتعددة : 
شق سقف الصمت وانتفض ،  حاملا أصباغ بقايا تاريخ خذلته الأدلة ..
ومضى يتدحرج ، يتعثر.. في دروب عكرة ؛
 علّه يصل الأوهام الممددة  !! 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني جدا رأيكم بكتاباتي الأدبية ..أأمل في نقدكم البناء مع فائق احترامي