السبت، 4 فبراير 2012

أوراق مســـــــافرة, :الـورقـــــــــة الرابعـــــــــــة




الـورقـــــــــة الرابعـــــــــــة


تمتمة الهمس
في نفسي ...
تنادي على بؤسي 
فتقيد بالهمس لهفي 
وتكبِّل لفظي ..

هذا المســــــــــــــاء 
جعلت من غشاوة الأجواء 
أوراقا مســـــــــافرةً
ممتدةً ألحانـُـها نحيب أنفاسي 
من سويداء حظي 
الى بدر الصيف 

بدمي شوق يلهث ..
مخلِفاً وراءه أشلاء الخجل 
ممزقاً تقاسيم الكفن !!

بنار الجوى شغوفة 
وسنونو قلبي أفاقَ يغرد
بهواكَ متيـــــــــمُ ..

فهل سمعت شدوه ؟؟ 

بصوت محموم ..
قرع صداهُ ..
أبـــــــوابَ الكنائس 
ومآذنَ الفكر الميت !

في حناياي وتر متكلمُ
ومُنى لُبـــــــــابَ العذارى 
تناغم أريجُ هواكَ..
فتقبّضتْ عتمةُ السماء
وأبقَى رهينةَ خفق المساء 
حتى.. أصبحتْ 
كل الوجوهِ قمـــــــــــــرٌ
مخضّبة بواحات الصحاري..
النخيل فيها مزينٌ 
داخل عبــــــــاءة العروبة يبتهج 
وخرير الوادي هناك 
في كبدي أعلن المددّ !! 

آه وألف تنهيد تتبعه آهات !!!!

تخيل أيها الأسمــــر.. 

كيف قارعتُ كؤوسَ المدام 
واحتويتُ وصلك في وئام ٍ

فهل لي..

أن أنصب خيمتي أمام قلعة الأحلام ؟ 
وأستظلّ بظلك على الدوام ؟؟ 

أم أكمل المسيرَ..
تحت جنْحِ الكواكب,,؟؟ 
وقارِئاتِ الفنجانْ ؟؟


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني جدا رأيكم بكتاباتي الأدبية ..أأمل في نقدكم البناء مع فائق احترامي