الثلاثاء، 21 مارس، 2017

'' دمشقية ''

'' دمشقية ''
بعدما تعثرت '' دمشقية '' في أرضها وعرضها ..
سافرت في خريفها تجر حسرة ... فغصة ،
نالها التعب ، فجلست على غير أرضها تأخذ نفساً عميقاً
يطرق أذنها صوتاً ..
ـــــ تعالي .. ننضج ربيعاً ،
                    اغرورقت ... ضحكاً .
................................

 محبتي لسوريا ولأهل دمشق وحلب وكل الكل ـــــــــــــ طبعا تحية ترقى 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني جدا رأيكم بكتاباتي الأدبية ..أأمل في نقدكم البناء مع فائق احترامي