المتابعون

الثلاثاء، 21 فبراير، 2012

انهزام آناي




في احتراقي الدائم 
وضجيج أفكاري الهاربة 
هناك أحلام موؤودة 
ومدائن مهجورة 
غارقة هي أرصفتها 
تحت ظل طويل 
واحتمال سقوط السؤال 
في ذاكرة المحال 
ماذا لو ركضت وراء الخيال ؟ 
حتى نهايته في أخر نقطة 
على أرض ثورتي 
هل لي أن أصل ؟؟ 
بداية بوابة السماء 
أم تراني بين الشهيق والزفير 
أعلن العصيان بلحظتين 
احداها مجون والأخرى جنون !
أم قاب قوسين..
 أرضى اللجوء و...أمضي !
---
لا تسألني أكثر 
فلم يعد العمر بي يكبر 
كلٌ ارتجف 
الأرض والأرجاء والأهواء 
ولم يبقى في عهد العربدة 
الا سكين ينحر الأشلاء 
بعضي يفر مني ..
ونصفي الأخر
ينعي حالي ...
فلم أعرف أين أنا !
من نقطة نظام 
ولا أين تكتب نقطة النون ...من كل ديوان !!
تلفني الأغبرة ..
وخطاي كلها عثرات ،،
بي غضب ..
وبي ألم ..
وانهزام آناي ...على مرآى الأبصار !!
تبحث عن رعشة صدق 
في زمن اللئام !!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني جدا رأيكم بكتاباتي الأدبية ..أأمل في نقدكم البناء مع فائق احترامي